المحتشدات الإستعمارية خلال ثورة التحرير الجزائرية (1954/1962)

Loading...
Thumbnail Image

Date

2018-06-19

Journal Title

Journal ISSN

Volume Title

Publisher

كلية العلوم الانسانية والاجتماعية جامعة محمد بوضياف بالمسيلة

Abstract

أعلن الجزائريون الثورة ضد الاستعمار الفرنسي في الفاتح من نوفمبر 1954 ،ووضعها في صميم المجتمع ولقد حققت الثورة انتصارات عديدة سواء على المستوى السياسي أو العسكري ، الأمر الذي دفع بالسلطات الفرنسية إلى اتخاذ كل الوسائل القمعية و العسكرية. ومن بين تلك الإجراءات سياسة التهجير و الترحيل القصري التي تعد شكل من أشكال حرب الابادة الجماعية في الجزائر ، استهدفت الشعب الجزائري بأكمله من خلال إبعاد مئات الآلاف من العائلات الجزائرية عن أراضيها وديارها بعد أن هدمت قراها ، وخربت مزارعها ، وأتلفت أرزاقها ، وأرغمت سكانها على الاحتشاد في مراكز أطلق عليها عدة تسميات نذكر منها : " مراكز التجميع " ، " المحتشدات " ، " مراكز الموت البطيء " ، التي اتخذتها السلطات الفرنسية كأماكن من أجل عزل الشعب عن الثورة التحريرية و التقليل من فاعليتها ، وإبعاد شبكات الدعم والإسناد داخليا وخارجيا عنها ، وهذا ما سأتطرق إليه في هذا الموضوع مسلطة الضوء على السياسة الفرنسية من خلال المحتشدات الاستعمارية خلال الفترة الممتدة من 1945/1962.

Description

Keywords

الاستعمار الفرنسي- الثورة – المحتشدات – جبهة التحرير

Citation

Collections